الثلاثاء، 4 جمادى الأولى، 1433 هـ


اصبحت مؤخراً أكره وقت فراغي كثيراً 
لأنني اميل للجلوس فيه وحيده ! 
لأن بداخلي حديثاً لا يستطيع استيعابه سوا نفسي ..  
بدأت اختنق و أصل الى الذروه !  
لأن الحدث المختزن بداخلي لا يستطيع الوصول للآخرين

ليست هناك تعليقات: