الأحد، 6 رجب، 1433 هـ


هل أحسست يوماً
بـ آن الحياة منحتك طمأنينة عميقه
لدرجة آن الأحداث السيئه
! لم تعد مجدية لتحزنك كثيراً
” ( : هذا هو التبلد

ليست هناك تعليقات: