الأربعاء، 22 جمادى الآخرة 1432 هـ

إمْطري يَ آلجنوب

              
إمْطري يَ آلجنوب ,
واغسَلي كِل الشَوارع مٍن بَقَايا الأتْرِبَه !
وَ .. أمْطِرْي أكَثر و أكَثر ,

وَلوْ سَمْحَتِي يَ سَحَابْه ؛
دُورِيَ عَلى كِل البيُوتّ , وَ أغسلِيهُم بِيتّ بِيتّ !
و إنّ حَصَل وَشفْتِي قَلبٍ مِنْ همُومَه إنْفطَرّ !!
مَا أوَصِيكّ يَ سَحَابه ’ اغَسِليْ قَلْبَه , وَخَلي حِزنَه ينَجليْ ,’
و إنّ شِفْتي بسَمه فِي شَفاته إرْحَلي *
بَعدهْا بَتلقينه سَاجد ( يَدعي رَبْه وَيشكره :

يآه يَ حُلو المَطر
يَرْسم البَسْمة في الوجيِه .. وينْجلي [ هَمّ الصُدور ]
صدق إنّ المَطر "رحَمة مِن رَبْ العِبَاد" !


أمطري يَ آلجنوب وَ أرعديْ !
وَأغْسِلي كِل القُلوب | الحَاقَدة و الزَايفَة ..
لَونِيهَا بَالبياضْ وَابعدي عَنهَا السَوادّ
وَ لا ترحليْ يَ سحَابه ! . . . أمَطري أكثرْ و أكثرّ !!
أغْسِليْ كِل ( آلجنوب ) .. وَ أمْحِي عَنها السَواد ’


اغْسلِي / آلجنوب !
وبالنَهاية يَ سَحابهْ ! وَلو بغَيتيِ ترِحلَينْ ,, إرْحَلي
بسّ قّبْلُهم زِخيْ زَخاتك / قوَيهّ !
أبيّ الفَرح يَمليْ [ الجنوب .. ]

ليست هناك تعليقات: